الصحة الجنسية

ما الوقت بين الأكل والجماع ؟ ونصائح هامّة للمتزوجين

نحن نرشح لك هذا المنتج:

إليكَ dorada gel الحلّ الذي يبحث عنهُ ملايين الرجال

تُعاني من ضعف الانتصاب وسرعة القذف؛ لاتستطيع أن تستمر لأكثر من دقيقة واحدة! لاداعي للقلق؛ فمع دورادا جل ستحصل على حلّ وعلاج دائم لجميع المشاكل السابقة.



dorada gel
لشراء dorada gel في مصر

مميّزات dorada gel

- يمنحك قضيب اكبر وانتصاب أكثر صلابة.

- الحل النهائي لجميع مشاكل الضعف الجنسي.

- يُحفّز تدفّق الدم للأوعية الدموية، ممّا يزيد من قوّة الانتصاب.

- يمنحك انتصاب قويّ وتحكّم في القذف لمدة طويلة تفوق توقّعاتك.

- نتائج فورية بعد الاستخدام مباشرةً تستطيع ممارسة العلاقة بنجاح.

آراء العملاء في dorada gel

حاز dorada gell على تقييم عالٍ في مواقع التسوّق الإلكتروني؛ حيث جاءت معظم الآراء إيجابية فيما يخصّ فعاليتهُ في تعزيز القوّة والآداء الجنسي؛ إطالة فترة الانتصاب وتأخير القذف

سعر dorada gel

لشراء dorada gel في مصر

يتوفّر dorada gel بسعر 540 جنيه مصري بدلاً من 770، مع شحن مجّاني لجميع المحافظات (الدفع عند الاستلام). اشتري من هنا

لشراء dorada gel في مصر

طريقة استخدام dorada gel

مثل أيّ كريم موضعي، يتم وضع القليل منه على رأس القضيب، والانتظار عدّة دقائق لملاحظة النتائج.

هنالِك أشياءٌ كثيرة قدّ لا ترغبُ بأنْ تدوم طويلاً، مثلَ مواعيدِ طبيبِ الأسنان، بعضُ الزيارات الغير مرغوب بها، وربّما انتظار نتيجةٍ لشيءٍ مهمّ. لكن هنالِكَ شيءٌ مميّز لا يمكن أنْ يوجد بين تِلك القائمة!!!. نعم، إنَّهُ الجِماع (الجنس). فلا شكَّ أنَّ العلاقة الحميمة تبعثُ في النفسِ الكثير من المشاعِر الإيجابيّة، ولذلك يرغبُ أغلبُ الرجال بأنْ تستمرّ لفترةٍ زمنيّة كافية، من أجل الوصول لدرجةِ الإشباعِ الجنسيّ. ومع ذلك، يواجهُ العديد من الأشخاصِ بعض المشاكِل والمطبّات، التي يمكنها إخمادُ الحماس أثناءَ النشاط الجنسيّ، وإنهاء الممارسة بوقتٍ مبكّر. في هذا المقال، سنتحدّثُ عن مدّة الوقت بين الأكل والجماع وأهمّ النصائِح للاستمتاع بعلاقةٍ جنسيّةٍ صحيّة سليمَة. تابعوا معنا…

الجماع الصحيّ

يكونُ الجماع صحيّاً عندما تقضي وقتاً ممتعاً مع زوجتك وتشارِكها العواطف والمشاعرَ الحسيّة المختلفة، فكلٌّ منكما يحترم قيم ورغباتِ واحتياجات الآخر. بالإضافَة إلى أنّك تثقُ في أنَّ أحدكما لن يفعل أيِّ شيء لإيذاءِ الآخر جسدياً أو عاطفيّاً، حتّى عندما يكون منزعجاً أو غاضباً. لكن أفضلُ علامة على وجود الجماع الصحيّ هي أنّهُ يجعلك سعيداً في معظم الأوقات. فأنتَ تشعر بعلاقة وثيقة وحميمةٍ بينك وبينَ زوجتك.

ضرورة الغذاء لـ الصحّة الجنسيّة

هنالِك الكثيرُ من الأمور التي يمكنكَ القيام بها لتحسينِ طاقتك الجنسيّة أثناء الجماع. بما في ذلك ممارسَة الرياضة، واتّباع نظام غذائي جيّد. يعدُّ الطعام جزءاً مهمّاً من حياتك اليوميّة وصحّتك العامّة، لذا  لا تتفاجأ إذا سمعت بعلاقةِ الوقت بين الأكل والجماع . حيثُ يمكن أنْ يساعد الغذاء في تعزيز الرغبة الجنسيّة لديك، ويضمنُ لجسمك أنْ يعمل بشكل أفضل. كما يمكن أنْ يؤدّي سوء التغذية إلى مجموعة من المشاكِل الصحيّة، والتي قدّ تؤثّر سلباً على حياتك الجنسيّة. على سبيل المثال، غالباً ما يرتبطُ ضعف الانتصاب بالسمنة ومرض السكّري، والتي يمكن أنْ تكون ناجمة عن سوء التغذية.

الوقت بين الأكل والجماع

يميل الجسم بعد تناولِ الطعام إلى بدءِ عمليّة الهضم، حيثُ يستهلكُ الهضم الكثير من الدم والطاقة. هذان الشيئان مهمّان لأداءِ الرجل تحت الغطاء. فعندما تمارسُ الجنس بعد الأكل، يتمُّ إرسال الدم والطاقة التي يحتاجها القضيب لتحقيقِ الانتصاب إلى المعدةِ من أجل الهضم. وعلى الرغم من أنَّه ليس من المستحيل ممارسةُ الجماع عندما تكون ممتلِئاً، إلّا أنَّك قد لا تتمكّن من الوصول لمرحلةِ الإشباع، أو تقديم أداءٍ جيّد في غرفةِ النوم. لذا لا ينبغي للجنس أنْ يتّبع وجبة ثقيلة، ويجبُ تجنُّب القيام بذلك على معدةٍ ممتلِئة. كما أنَّهُ لا ينبغي أنْ تكون معدتك صاخِبة أو جائِعة أيضا. عموما، احرِص على كسب المزيد من الوقت بين الأكل والجماع .

أفضل وقت للجماع بعد الأكل

ينبغي أنْ نتعرفَ على الوقت المناسب للجماع بعد الأكل ، حيثُ تحتاج عملية الهضم بأكملها من 6 إلى 8 ساعات لتنتهي، هذا لا يعني أن تنتظرَ حتّى تُصبح معدتك فارغة، فالجوع سيقضي على استمتاعكَ بالجنس. يبقى الطعام في المعدة حوالي 40 إلى 120 دقيقة وذلكَ بحسب كميّتهِ ونوعهِ، بعدها ينتقلُ إلى الأمعاء الدقيقة هذا يجعلنا نصلُ إلى أنَّ الوقت بين الأكل والجماع سيكون ساعتين تقريباً، وبهذا ستحظَى بعلاقةٍ جيّدة لن تشعرَ لا بالجوع ولا بالتخمة، ستكونُ نشيطاً ومليئاً بالطاقة. ولذلك، نستنتج أنَّ أفضل وقت للجماع بعد الأكل هو بعد ساعتين تقريباً بعد الانتهاء من الطعام.

الأطعمة المفيدة للصحة الجنسية وعلاقةُ الوقت بين الأكل والجماع

غالباً ما نجهلُ تأثير الطعام على الجسم والعقل، وبالنسبةِ للجنس فهنالِك العديدُ من الأطعمة التي يمكن أنْ تعزز طاقتكَ الجنسيّة بشكلٍ واضح. وذلك عن طريقِ الحفاظ على صحّة القلب وتحسينِ ضخّ الدم إلى المنطقة التناسليّة. ولذلك سنوصيكَ بدمج الأغذية التالية في نظامك الغذائي؛ كي تشعر بالراحة والاستعداد التام لأفضلِ أداء في غرفة النوم.

1. الشوكولاتة و الوقت المناسب للجماع بعد الأكل

وهي الأكثر شيوعاً، حيثُ تعتبر من الوجباتِ الخفيفة التي يمكنُ تناولها في الوقت بين الأكل والجماع . كما أنّها غنيّة بالهرمونات والفيتامينات التي تمنحُ الجسم شعوراً بالرضا والراحة. غنيّة بـ (أنانداميد وفينيل إيثيل أمين) وهما مكوّنان يتسبّبان في إفرازِ الجسم لهرمونات السعادة. ولذلك يمكننا القول: إنَّ الشوكولاتة تدعم الحالَة المزاجيّة، ممّا يعني أنّها تزيد من القدرة على التحكُّم أثناء الجماع.

2. بذور الكتان وعلاقة الوقت بين الأكل والجماع

طعامٌ خارق يتميّز بخصائِصهِ الغنيّة بمضادّاتِ الأكسدة، وزيادة تدفُّق الدم إلى الأعضاء التناسليّة. حيثُ تبقيك نابضاً بالحياة لاحتوائها على مواد كيميائيّة شبيهة بالإستروجين لها خصائصٌ مضادة للفيروسات، البكتيريا، والخلايا السرطانيّة. بالإضافَة إلى ذلك، تعتبر بذور الكتان أيضا مصدراً جيّداً للأحماض الدهنيّة (كالأوميغا 3) والتي تحسّن من صحّة القلب، الأوعية الدموية، وتدعمُ الرغبة الجنسيّة. وكذلك الارجينين الذي يعزّز من تدفُّق الدم ويحافظ على صحّة الحيوانات المنويّة. ممّا يمنحك الطاقَة اللازِمة لأداء النشاط الجنسي بمستوى عالٍ.

3. المحّار و الوقت المناسب للجماع بعد الأكل

ينصحُ أخصائيو التغذية بكسبِ فترة من الوقت بين الأكل والجماع من أجل ضمان الحصول على أداءٍ جيّد. والمحّار من المأكولات البحريّة الغنيّة بالزنك، وهو معدنٌ رئيسي للنضج الجنسيّ. يساعِدُ الجسم على إنتاجِ الهرمونات الضروريّة للحصولِ على الطاقة بما في ذلك، هرمون التستوستيرون المرتبط بدعمِ الرغبة الجنسيّة، ومحاربَة ضعف الانتصاب. كما يحفّز إفراز الدوبامين، ممّا يعني أنّه يقي من القلقِ والاكتئاب. إذا أردت دعم قدراتكَ في غرفةِ النوم، لا تتردّد بتناول وجبة المحّار. مع العلم أنّه يجب أنْ يكون هنالِكَ فترة من الوقت بين الأكل والجماع حتّى تشعر بالفرق.

4. الرمّان وعلاقةُ الوقت بين الأكل والجماع

الرمان غنيٌّ بمادةِ البوليفينول، والتي ترتبطُ بالوقاية من خطرِ الإصابَة بارتفاعِ ضغط الدم، أمراض القلب، والسكتة الدماغيّة. حيثُ تعمل على استرخاء الأوعية الدمويّة، وزيادة توصيلِ الدم إلى المخّ والقلب. بالإضافَة إلى ذلك، يحمي الرمان جهازك المناعي ويحسّن مزاجك. كما أنَّهُ من المغذيات البسيطة التي توفّر اللبنات الأساسيّة لصنع الهرمونات الجنسيّة. كما يحتوي أيضا على مركّبات الفلافون، وهي مهمّة لصحّة الانتصاب، وفيتامين C الذي يقلّل من التوتُّر ويمنحك قدرة أكبر على التحمُّل.

نصائح للمتزوجين

يحتاجُ الحصول على زواج صحيٍّ مع علاقةِ جنسيّة آمنة، الكثير من الجهد ولكن هنالِكَ أشياء يمكنك القيام بها للحصولِ على ذلك ببساطة :

  • الاهتمام بالصّحةِ الجسدية باختيار مأكولاتٍ صحيّة غنيّة بالطاقَة ومقوّية للجسم.
  • تجنّب كلُّ ما هو مضرٌ كالتدخين والكحول أو حتّى الأمورِ التي تجلُب لكَ القلق والتوتّر.
  • ضرورةُ إعطاء مساحَة من الوقت بين الأكل والجماع كي لا ينخفضَ الأداء الجنسي لديك.
  • ممارسَة التماريِن الرياضيّة التي تحسّن الصحّة النفسيّة جنباً إلى جنب مع اللياقةِ الجسدية.
  • إعطاء الوقت الكافي للتواصُلِ بين الزوجين والحديث بوضوح وصراحةٍ حولَ مشاكِل العلاقة لحلّها ببساطَة وهدوء.
  • كسرُ الروتين وتجديد العلاقة بممارسةِ الجنس بأماكِن جديدة أو طرقٍ جديدة وإدخال الحماس بلعبةٍ أو زي جديد وما إلى ذلك.

د.محمد حسن

أختصاصي تغذية وصحّة عامة، كاتب محتوى طبّي صحّي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى